...

...

" تجول فى الموقع وحدث مخك بنجاح ... سوف تجد كل ما هو جديد ومفيد وممتع " ... للتسجيل فى الموقع : هــنـا ... للتواصل معنا : هـــنــا
...

أمريكا هى شيطان صناعة الجنس ( البورنو ) فى العالم

.
هذا الموضوع له علاقة بقسم : ثقافة لذيذة ، سياسة وصراحة




لم يكن أحد يتصور أن كل هذه المجلات الإباحية والأفلام العارية و المواقع الجنسية التي يزورها الملايين يومياً على شبكة الإنترنت يمكن أن يكون لها كل هذا التأثير على اقتصاد العالم ... تأثير يجعل الأمريكان وحدهم ينفقون عليها أكثر من 10 مليارات دولار سنوياً ( حسب إحصائية قديمة .. الأرقام الآن تضاعفت ) رغم أن تكلفة إنتاجها مجتمعة لا تزيد على العشرة ملايين دولار .




إن صناعة البورنو وملوكها ونجومها ، كلهم جزء من لعبة كبيرة اسمها " اقتصاد أمريكا السري" ، وهو عالم آخر يسير جنباً إلى جنب مع عالم الاقتصاد المعلن ... لا يستطيع أحد تعقب مصادره ولا تجاهل تأثيره في نفس الوقت ، ربما يتشكل عبر عائدات الماريجوانا والمخدرات وعمالة المهاجرين غير الشرعيين ، تضاف إليها عائدات تجارة السلاح والبضائع المهربة ، وحتى السجائر والساعات الرولكس " المضروبة " التي تباع على الأرصفة يمكن أن تنضم إلى قائمة مصادره ، لكن الواقع هو أن أحداً لا يستطيع تحديد حجمه أو موارده ، ولا التنبؤ بأوقات صعوده وانهياره .




لا يمكن أن يسجل الاقتصاد السري في أوراق أو تقارير رسمية أو رقابية ... لأن أصحابه يفلتون مثل الزئبق من أصابع الأجهزة الرقابية ومصلحة الضرائب ، ثم يعودون ليضعوا إقدامهم بوقاحة في وجه الكل ، ويشعلوا السيجار الكوبي الفاخر الذي يشترون اغلي أنواعه من موطنه ، ليقولوا للكل : إن تأثيرهم في اقتصاد أمريكا يفوق بعشرات المرات ما يمكن أن يفعله غيرهم ، ملايين الاقتصاد السري وملياراته لا يستبعد أحد أن تكون جزءً مهماً في تمويل احتلال العراق ... فميزانية سرقة العراق كانت كبيرة ، لكن أمريكا تعرف دائماً كيف تتصرف !!


وسط كل جوانب الاقتصاد السري الأمريكي تظل صناعة البورنو هي الملكة ... هي الفاكهة التي تتوسط جنة " الفساد الأمريكي " بشكل لا يمكن تصوره في أي بلد آخر ، لقد قرر كاتب وصحفي أمريكي يدعى " ايريك شلوسر " أن يؤلف كتابا اسمه ( الاقتصاد السفلى : ما تحت أرض أمريكا ) ، وهو كتاب قال عنه الكل انه يكشف للناس ما يعلمون أنه موجود لكنهم لا يجرءون على الاعتراف بوجوده ، ويصدم الكل بالتفاصيل المذهلة التي أوردها فيه حول صناع البورنو ونجومه وأعدائه في أمريكا ، ليدرك كل من يقرأه أن صناعة الجنس اكبر بكثير من مجرد لحظات متعة يسرقها المراهقون .




أراد شلوسر في كتابه أن يدرس صناعة البورنو الأمريكي لسبب اقتصادي بحت ، لا شأن له بالأخلاق ولا بالدين ، فقاده كتابه إلى مزيد من الفهم للمجتمع الأمريكي الذي لا يكاد يفهمه احد ... أراد أن يعرف السر الذي يجعل صناعة الجنس تصنع ثروات وتدمر إمبراطوريات في لمح البصر ، فوجد نفسه يقرأ السوق الأمريكي السري بأعين جديدة ، فهمت كيف يتلاعب ملوك البورنو بالقانون وبالسوق ، وكيف ركزوا عملهم كله على قاعدة اقتصادية واحدة ، تؤكد على أن السوق يمثل مجموع الرغبات والاحتياجات البشرية ، وأن دورهم هو التلاعب بهذه الرغبات كي يتجه السوق إلى المكان الذي يريدونه .




ببساطة قال شلوسر في مقدمة كتابه : إن البورنو ، وغيره من مصادر الاقتصاد السري ، يمثل جزءً حيوياً من أمريكا ... دوره لا يقل أهمية عن الدور الذي تلعبه شركات أمريكية عملاقة أخرى مثل مايكروسوفت وجنرال موتورز وجنرال إلكتريك وفورد وبوينج للتحكم في اقتصاديات العالم ، فقط صار البورنو أكثر نفوذاً منها مجتمعة ... صار " ثقافة " مستقلة في حد ذاتها ، تكاد أمريكا تحتكرها وتصدرها إلى العالم كله ، البورنو هو الوجه الآخر لكل الأنشطة الاقتصادية الأمريكية ( المحترمة ) ، وكل ما فعله كتاب شلوسر هو أن وضع وجه العملة الآخر أمام الناس لأنه لا أحد يمكن أن يرى أمريكا الحقيقية إلا إذا رأى كل وجوهها .

الحمد لله على نعمة الإسلام ، الحمد لله على نعمة الدين ، دين العفة والطهارة ، دين الحجاب والستر ، دين الأدب والأخلاق والكرامة


الـجـزء الـثـانـى من الموضوع :

الـجـزء الـثـالـث من الموضوع :

الـجـزء الـرابـع من الموضوع :

هل أعجبك الموضوع ..؟ هل استفدت منه ..؟ هل تتفق أو تختلف مع محتواه من وجهة نظرك ..؟ ننتظر منك تعليقك هنا أسفل الموضوع

Share/Bookmark

هناك 20 تعليقًا:

  1. غير معرف21 فبراير, 2010

    اين يوجد عالم الجنس الاباحي

    ردحذف
  2. غير معرف03 مارس, 2010

    الله اكبر والحمد لله على نعمة الاسلام والحمد لله اننا مسلمون حقا
    كيف اصبحنا
    اصبحنا مؤمنين

    ردحذف
  3. الحمد لله على نعمة الأسلام ربنا اتنا فى الدنيا حسنة و فى الأخرة حسنة وقنا عذاب النار

    ردحذف
  4. غير معرف14 أبريل, 2010

    ياريت يتم تشفير كل المواقع الاباحيه على قدر الامكان

    ردحذف
  5. غير معرف23 مايو, 2010

    بدون تعليق رب اهدنى واهدى شباب المسلمين

    ردحذف
  6. غير معرف16 أغسطس, 2010

    ياريت يتم منع المواقع والقنوات الاباحية

    ردحذف
  7. غير معرف28 مارس, 2011

    الحمدالله انا الموقع الجنيسه با السعوديه نحجوووبه ...وشكران

    ردحذف
  8. غير معرف14 مايو, 2011

    هل هناك من حل للكارئة

    ردحذف
  9. غير معرف30 يوليو, 2011

    بالتوفيق أخي الكريم

    ردحذف
  10. غير معرف03 يناير, 2012

    شيء مخيف

    ردحذف
  11. غير معرف25 مايو, 2012

    جزاك الله خيرا

    ردحذف
  12. غير معرف11 يوليو, 2012

    لا حول ولا قوة الا بالله ,,

    ردحذف
  13. غير معرف28 سبتمبر, 2012

    الحمد لله على نعمة الإسلام و كفى بها نعمة،الله يحفظ المسلمين و المسلمات.

    ردحذف
  14. لعن الله أمريكا صانعة ألأباحيات وهذا جزء من سياستها في تمييع الشعوب خاصة ألأسلامية

    ردحذف
  15. لعن الله أمريكا صانعة ألأباحيات وهذا جزء من سياستها في تمييع الشعوب خاصة ألأسلامية

    ردحذف
  16. غير معرف18 سبتمبر, 2014

    الهم تب علينا

    ردحذف
  17. غير معرف26 يوليو, 2015

    مخيف جدن

    ردحذف
  18. الله مكره شبابنا في هذه االموقع الاابحية

    ردحذف
  19. يجب قفل الموقع
    الباحيه

    ردحذف

تعليقك سيظهر مباشرة بعد مراجعته :